الشعب المصري اختار “الشورى” للتشريع بموافقته على الدستور

قال الدكتور محمد محسوب نائب رئيس حزب الوسط ووزير الدولة للشئون القانونية سابقًا، حول حل مجلس الشورى، أن المادة 230 من الدستور تنص على أن يتولى مجلس الشورى الحالي سلطة التشريع كاملة، حتى تاريخ العمل بالدستور حتى انعقاد مجلس النواب الجديد”.

وأوضح محسوب في تدوينه على حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي “الفيسبوك”، أن الشعب المصري اختار مجلس الشورى لمباشرة سلطة التشريع من خلال استفتائه على الدستور الذي نص على ذلك، قائلًا”: تنص المادة ٢٣٠ من الدستور على أن “يتولى مجلس الشورى القائم بتشكيله الحالي سلطة التشريع كاملةً حتى تاريخ العمل بالدستور حتى انعقاد مجلس النواب الجديد”.

وأوضح أن مفاد ذلك بوضوح أن الشعب المصري في استفتائه على الدستور اختار هذا المجلس لمباشرة سلطة التشريع كاملةً بما لا يجوز لأي جهة أن تتعرض له بالحل أو أن تحد من اختصاصاته التشريعية أو تتدخل في عمله.. نص واضح وحكم لا يحتمل التفسير ككثير من أحكام الدستور لكن البعض يهوى تفسير المفسر وتفصيل المفصل وتشويه الواضح”.